Skip Ribbon Commands Skip to main content
Sign In
الخميس,18 تموز, 2019
لقاءات نيابية وثقافية في قصر بعبدا.. رئيس الجمهورية: القيم أسمى من القوانين لأنها تحافظ على العلاقات الطيّبة بين البشر
لقاءات نيابية وثقافية في قصر بعبدا.. رئيس الجمهورية: القيم أسمى من القوانين لأنها تحافظ على العلاقات الطيّبة بين البشر
11/02/2019

رأى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أنه يستحيل على اي مجتمع ان ينهض "اذا خلا من القيم التي تتضمن كل المعاني الجيدة التي هي أسمى وأعلى من القوانين، ليس فقط لأنها تحافظ على الحقوق، بل لأنها تحافظ على العلاقات الطيبّة بين البشر".


 كلام الرئيس عون جاء خلال استقباله وفد جمعية "التبادل الدولي الفرانكوفوني" "Echanges internationaux francophones"   برئاسة السيدة منى نعمه، في حضور الامين العام للمدارس الكاثوليكية في لبنان الاب بطرس عازار، حيث نوّه رئيس الجمهورية بما تقوم به الجمعية، لافتاً الى أن عملها يصب في الاطار نفسه الذي يعمل من أجله لاعتماد لبنان مركزاً لحوار الحضارات والاديان.


وأكد رئيس الجمهورية "أننا اليوم في حاجة تامة لإعادة الاعتبار للقيم في المجتمعات، ولبنان مؤهل لذلك، لأننا ورثة كل الحضارات، التي كنا ننقلها من الشرق الى الغرب، ونحن اليوم ننقل العلوم من الغرب الى الشرق. فهذه كانت مهمتنا وستبقى".  ولفت الى ان لبنان صدّر الحرف الذي هو بمثابة إناء إحتضن كل الحضارات وسجّلها كي تستمر ، والوسيلة المناسبة لتنمية التربية الصالحة والقيم، وترسيخها في المجتمع."


وكانت السيدة نعمه تحدثت في مستهل اللقاء مشيرة الى أن الجمعية تأسست عام 1964 بهدف خلق مبادرة تجمع الشبيبة من كل انحاء العالم بعيداً عن العنصرية والتفرقة، وتعمل لهدم كل الحدود الفاصلة بين الشعوب. وعددت نعمة اهم نشاطات الجمعية في لبنان والمؤتمرات التي نظمتها وشاركت فيها، كما الانجازات التي حققتها في الحقل الفرانكوفوني، والجهود التي تبذلها الجمعية في نقل القيم والمبادئ اللبنانية الى العالم بأسره.


وذكرت السيدة نعمه أن "أول خطوة قامت بها الجمعية في لبنان هي انفتاح المدارس على بعضها البعض وخلق رابط وثيق بينهم ليقوموا بمباحثات وايجاد حلول لواقعنا المرير بأمانة وإخلاص، ومن ثم الانتقال الى البلد الفرانكوفوني حيث يعقد المؤتمر الدولي ككل سنة لمدة اسبوع، وتشارك فيه عدة دول منتسبة الى الجمعية". واشارت الى أن اول لقاء للجمعية كان في الاونسكو حيث ضم المؤتمر 75 دولة وكانت لكلمة لبنان وقع مؤثر جداً على الحضور، لافتة من جهة أخرى الى تنظيم عدة مؤتمرات في لبنان بمستوى راق جداً يليق بالمشاركين، معتبرة أن المؤتمر في لبنان كان تاريخياً بوجود الوزير Toubon والكاردينال Poupard، كما اشارت الى أنه في السنة نفسها انعقد مؤتمر عن القيم بكل ابعادها في باريس حيث أدى المشاركون اللبنانيون شهادة رائعة.


وألقى الاب عازار كلمة حيّا فيها الرئيس عون على كل ما يقوم به من أجل شبيبة لبنان الطالعة ومن أجل المحافظة على القيم التي تميّز المجتمع اللبناني، لافتاً الى أن  عمل الجمعية هو دستور يسير عليه الكثير من المدارس في لبنان كي تعزز العلاقات الثقافية بين الشبيبة والانسانية وكل ما يساهم في بناء المجتمع الانساني والوطني.


وشكر عازار الرئيس عون على هذا الاستقبال وأمل "بأن تتضافر جهود الجميع مع جهود الرئيس عون لإنقاذ لبنان عبر التربية والثقافة والفكر لنعطي الشباب أملاً كي يصمدوا في ارض الوطن ويعرفوا أن لبنان كان، ونأمل أن يعود في عهد فخامتكم، موطناً للانسان، كما للقيم والحضارات. وهذا ما تسعون اليه وتنادون دوما به عبر طرحكم على المنابر الدولية مبادرة جعل لبنان مركزا لحوار الحضارات والثقافات والاديان. ونتمنى أن يحقق الله مساعيكم الهادفة الى تعزيز الانسانية في لبنان وانتماء المواطن لأرضه التي تلاقت عليها مختلف الحضارات. "

 

النائب روجيه عازار
 وفي قصر بعبدا النائب روجيه عازار الذي شكر رئيس الجمهورية على تعيين وزيرين من منطقة كسروان، وعلى المشاريع التي يتم تنفيذها في المنطقة، مشدداً على ضرورة تنظيم دوائر محافظة  كسروان جبيل التي أقرّ قانون انشائها ولم تحدد المصالح والدوائر فيها، إضافة الى اقامة موقف السرايا في جونيه.