Skip Ribbon Commands Skip to main content
Sign In
الجمعة,20 أيلول, 2019
الرئيس عون عرض الاوضاع المالية مع بعثة البنك الدولي والنائب كنعان ورئيس جمعية المصارف
الرئيس عون عرض الاوضاع المالية مع بعثة البنك الدولي والنائب كنعان ورئيس جمعية المصارف
30/08/2019

كومار جاه: ندعم الاصلاحات التي يقوم بها الرئيس عون والحكومة 

وعرضنا للمشاريع المنوي العمل عليها بقيمة ملياري دولار


النائب كنعان: لمسنا دعماً مريحاً جداً من البنك الدولي للبنان في كل المجالات

والقطاع المصرفي اللبناني قوي وقادر على مواجهة التحديات


صفير: تلقيت تأكيدات اميركية بعدم وجود مصارف لبنانية اخرى على جدول العقوبات 

ومصالح المودعين وحقوقهم محفوظة


استقبل رئيس الجمهورية العماد ميشال عون بعد ظهر اليوم في قصر بعبدا، وفد بعثة مجموعة "البنك الدولي" برئاسة المدير الإقليمي لشؤون منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ساروج كومار جاه، في حضور رئيس لجنة المال والموازنة النيابية النائب ابراهيم كنعان، والمستشارة الرئيسية لرئيس الجمهورية السيدة ميراي عون الهاشم، والمدير العام لرئاسة الجمهورية الدكتور انطوان شقير.


تصريح كومار جاه

وبعد انتهاء الاجتماع، تحدث السيد كومار جاه الى الصحافيين فقال: ""لقد اجرينا لقاء ممتازا مع رئيس الجمهورية، واطلعته على برامج البنك الدولي في لبنان. وكما يعرف الجميع، البنك الدولي هو شريك ثابت للبنان منذ زمن طويل، وبرامجنا الحالية تركز على امور ثلاثة: اولاً تحقيق الاستقرار في مجال المشاريع الفردية الصغيرة في البلاد، ثانياً ايجاد فرص عمل جديدة، وثالثا جعل لبنان مركزاً جاذبا للاستثمارات من الداخل والخارج ما يجعل اقتصاده تنافسياً. وناقشنا في الاجتماع مجموعة من المواضيع، ومنها اصلاح قطاع الكهرباء الذي يشكل اولوية للحكومة، حيث قدم البنك الدولي دعما لها في هذا المجال. كما ناقشنا الحاجة الى ضرورة تسريع العمل على مكننة الحكومة، وتحسين التنافسية في مجال التكنولوجيا بالنسبة الى لبنان، لأن الجيل اللبناني الجديد يتمتع بامكانات ومواهب كبيرة، يمكن تعزيزها لجعل لبنان بلدا جاذباً للشركات الخارجية وتنشىء مراكز اقليمية لها هنا، وبامكانه حتى تصدير الخدمات التكنولوجية الى الخارج."


واضاف: "اطلعنا الرئيس عون على المشاريع التي نعمل عليها في لبنان، ومنها ما يتعلق بقطاع النقل في بيروت، وتحسين الطرق على مدى نحو 800 كلم، والمشاريع المائية اضافة الى مشاريع اخرى باتت قيد العمل وتبلغ قيمتها الاجمالية حوالي ملياري دولار، ويتم تسريع وتيرة العمل فيها لتأمين فرص عمل اكبر على مستوى الوطن كله. واكدت باسم مجموعة البنك الدولي، دعمنا القوي جداً لرئيس الجمهورية وللحكومة على ما يقومان به، وبالاخص في وقت تحضّر الحكومة برنامجاً جديداً من اجل التعامل مع الازمة الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه لبنان."


النائب كنعان

ثم تحدث النائب كنعان فقال:" كما ذكر مدير البنك الدولي في الشرق الاوسط، هناك تقارب كبير في الاولويات بين نظرة الحكومة ونظرة البنك الدولي، وخصوصا في ملف الكهرباء الذي يخضع لمتابعة جدية ويومية لتنفيذ خطة الوزراة، وايضا في موضوع الحكومة الالكترونية ومكننة الادارة اللبنانية، وهذا امر مهم جدا للبنان وخصوصا على صعيد القطاع العام".


وأضاف:" الاولويات اللبنانية التي تكلمنا عنها اليوم، والتي ستطرح الاسبوع المقبل على طاولة الحوار، هي محور اهتمام دولي ومحلي، واعتقد ان الثقة المطلوبة من خلال المبادرات التي يقوم بها فخامة الرئيس بدأت تسلك طريقها الى اقرار اكبر بجدية لبنان في الولوج الى اصلاحات مالية واقتصادية، تخرجنا من الازمة الحالية".


وتطرق النائب كنعان الى موضوع المصارف الذي أثير اليوم فقال: " يمكنني التأكيد بما املك من معلومات ان القطاع المصرفي في لبنان قوي جدا وقادر على مواجهة كل التحديات، وكل الاستحقاقات المقبلة".


وردا على سؤال حول رأي البنك الدولي باقتراحات رئيس الجمهورية، اوضح ان هناك اهتماما كبيرا يبديه البنك الدولي، وان أولوياته هي جزء اساسي من اولوياتنا التي ضمَّنها رئيس الجمهورية في ورقته الاقتصادية، وسيكون لها انعكاسات كثيرة على المواطن اللبناني، منها على سبيل المثال انعكاسات على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تحتاج الى دعم، هو موضع بحث مع البنك الدولي".


ولفت النائب كنعان أخيراً الى ان البنك الدولي ابدى استعدادا كاملاً لمساعدة لبنان في كافة المجالات، ان كان على الصعيد التقني او المالي، ولمسنا منه دعماً مريحا جدا.

رئيس جمعية المصارف

وكان الرئيس عون التقى رئيس جمعية المصارف د. سليم صفير، وعرض معه الواقع المالي والاقتصادي في البلاد، واوضاع المصارف اللبنانية في ضوء القرار الاميركي الذي طاول مصرف "جمّال ترست بنك".


بعد اللقاء قال صفير: "تشرفت اليوم بلقاء فخامة الرئيس عشية الدعوة التي اللي وجّهها للاجتماع السياسي- الاقتصادي يوم الاثنين، وعرضت للواقع المصرفي في ضوء التطورات الاقتصادية الاخيرة، كما بحثنا بالسبل الكفيلة بمعالجة هذه الاوضاع. ونقلت لفخامة الرئيس ملاحظات ووجهات نظر الهيئات الاقتصادية حول الافكار المطروحة في مجال الاصلاحات الاقتصادية، وضرورة الا تكون مركّزة فقط على مجالات محددة دون مجالات اخرى."


واضاف صفير: "اطلعني فخامة الرئيس على الافكار التي ستتم مناقشتها في اجتماع يوم الاثنين، ونحن سوف ندرسها ونضع ملاحظاتنا ووجهة نظرنا. كما تطرقنا ايضاً الى موضوع مصرف "جمّال ترست بنك" والقرار الاميركي بفرض عقوبات بحقه. ان الجمعية تعكف على دراسة هذا الموضوع، ولكن ما يهمني التأكيد عليه هو ان كل مصالح المودعين وحقوقهم محفوظة، ونعمل مع مصرف لبنان على استدراك الخطوات المقبلة بهذا الصدد. وقد تلقينا تأكيداً من الجانب الاميركي حول عدم وجود مصارف لبنانية اخرى موضوعة على جدول العقوبات، خصوصاً ان كل المصارف اللبنانية ملتزمة، وبإشراف من مصرف لبنان، بالانظمة والقوانين المرعية، واؤكد ان لا صحة لكل الشائعات حول وجود عقوبات اميركية على مصارف لبنانية اخرى، وقد وجدت لدى فخامة الرئيس كل متابعة واهتمام، ونحن نثق بحكمته."


سئل: كيف تنظرون الى قرار مصرف "جمّال ترست بانك" باستئناف القرار؟

اجاب: نحن كجمعية لا نتطرق الى مثل هذه القضايا، وهدفنا تقريب وجهات النظر بين المصارف وحاكمية مصرف لبنان، او بينها والمودعين لمساعدتهم للوصول الى حقوقهم، ولا دور لنا في اي مجال آخر. اما الخطوات التي سنتخذها فتصب في خانة المساعدة على المحافظة على حقوق المودعين في هذا المصرف.

سئل: هل التطمينات التي ذكرتموها حول عدم وجود مصارف لبنانية اخرى على جدول العقوبات حاسمة؟

اجاب: لقد اجتمعت صباحاً في السفارة الاميركية، وقد ابلغت من قبل المعنيين الاميركيين، ان ليس هناك من نية لفرض عقوبات على اي مصرف لبناني آخر.


المطران نيفون صيقلي

واستقبل الرئيس عون المعتمد البطريركي للروم الارثوذكس في روسيا المطران نيفون صيقلي، الذي نقل اليه تحيات بطريرك أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس يوحنا اليازجي، وبطريرك موسكو وسائر روسيا كيريل. ووضع المطران صيقلي رئيس الجمهورية في اجواء الفرح الذي عمّ روسيا خلال زيارة الرئيس عون اليها تلبية لدعوة نظيره الروسي فلاديمير بوتين، والتي اثمرت تمتين العلاقات بين البلدين واخذها وجهاً آخر بعد هذه الزيارة.


كما اشار المطران صيقلي الى الفرحة التي عمّت اهالي زحلة خلال استقبالهم الرئيس عون في هذه المدينة، ودعا رئيس الجمهورية الى اليوبيل الستين لكهنوته والذي يقام في كاتدرائية القديس نيقولاوس- زحلة في 22 ايلول المقبل.