Skip Ribbon Commands Skip to main content
Sign In
الاثنين,27 أيلول, 2021
رئيس الجمهورية عرض مع قائد "اليونيفيل" الاوضاع في الجنوب: نعوّل على التعاون بين الجيش اللبناني واليونيفيل للمحافظة على الاستقرار في المنطقة
رئيس الجمهورية عرض مع قائد "اليونيفيل" الاوضاع في الجنوب: نعوّل على التعاون بين الجيش اللبناني واليونيفيل للمحافظة على الاستقرار في المنطقة
13/09/2021

​الرئيس عون: نرفض اي اعتداء على القوات الدولية

ونشكر طلب مجلس الامن مساعدة اليونيفيل للجيش اللبناني

----------------------

دل كول: ننوّه بالاجماع على قرار التمديد لـ"اليونيفيل" وفق طلب لبنان من دون اي تعديل 

------------------


ابلغ رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، قائد القوات الدولية العاملة في الجنوب "اليونيفيل" الجنرال ستيفانو دل كول  Stefano Del Col خلال استقباله له قبل ظهر اليوم في قصر بعبدا، ان لبنان يعوّل كثيراً على التعاون القائم بين الجيش اللبناني و"اليونيفيل" للمحافظة على الاستقرار في منطقة الجنوب، منوهًا بما تقوم به هذه القوات من جهود للمساعدة في احتواء التوتر كلما يحصل اي تطورامني نتيجة الخروقات الاسرائيلية المتكررة للسيادة اللبنانية.


وفيما جدد الرئيس عون إلتزام لبنان تطبيق القرار 1701 بكل مندرجاته، دعا الى الضغط على اسرائيل لتلتزم تنفيذ هذا القرار، مرحّبًا بالتمديد لـ"اليونيفيل" لسنة اضافية من دون تعديل في المهام او العديد وذلك في القرار الذي حمل الرقم 2591، مثنيًا على ما اضيف الى القرار من تقديم الدعم الدولي للجيش اللبناني عن طريق مساعدات اضافية وعاجلة بما في ذلك الحاجات اللوجستية واعمال الصيانة اليومية.


ولفت الرئيس عون الى التأثيرات السلبية للازمة الاقتصادية والاجتماعية على عمل القوى الامنية وعناصرها وعائلاتهم، شاكراً طلب مجلس الامن الدولي مساعدة "اليونيفيل" الجيش اللبناني بالوقود والطعام والادوية والدعم اللوجستي لمدة ستة اشهر، معتبراً ان الجيش والقوى الامنية اللبنانية بحاجة الى مساعدة المجتمع الدولي.


وأكد الرئيس عون رفضه اي اعتداء على القوات الدولية، داعيًا الى حل اي اشكال يمكن ان يحصل مع وحداتها والاهالي بالتنسيق مع الجيش اللبناني.

وكان الجنرال دل كول قدّم للرئيس عون عرضًا للوضع الراهن في الجنوب ودور "اليونيفيل" في معالجة الاحداث التي تقع من حين الى آخر، لافتًا الى الاجماع الذي لقيه قرار التمديد لها وفق طلب لبنان، اي من دون اي تعديل على مهامها او عديدها.