Skip Ribbon Commands Skip to main content
Sign In
الاربعاء,19 حزيران, 2019
الرئيس عون يترأس غدا احتفال مئوية محكمة التمييز في قصر العدل واستقبل اليوم منسق الامم المتحدة في لبنان ووزير التربية وسفير سلوفينيا
الرئيس عون يترأس غدا احتفال مئوية محكمة التمييز في قصر العدل واستقبل اليوم منسق الامم المتحدة في لبنان ووزير التربية وسفير سلوفينيا
11/06/2019

الوزير شهيب: نبحث موضوع الجامعة اللبنانية ومطالب الاساتذة
وتقدمنا خطوات باتجاه رابطة المعلمين ونتمنى منهم القيام بالمثل لانقاذ العام الدراسي

وزير التربية: سنمكّن طلاب المدارس غير المرخص لها من خوض امتحانات الدورة الثانية
وتوجهي هو لاقفال كل مدرسة لا تملك ترخيصاً

يترأس رئيس الجمهورية العماد ميشال عون قبل ظهر غد الاربعاء، الاحتفال الذي يقام لمناسبة مئوية محكمة التمييز وذلك في قاعة المحكمة في قصر العدل، وبحضور رئيس مجلس النواب الاستاذ نبيه بري ورئيس مجلس الوزراء السيد سعد الحريري واركان الدولة وشخصيات رسمية وسياسية وقضائية، اضافة الى رؤساء محاكم تمييز في عدد من الدول لاسيما منها الدول العربية والفرانكوفونية.


وسيلقي الرئيس عون كلمة في المناسبة.


الوزير اكرم شهيب
وكان قصر بعبدا قد شهد قبل ظهر اليوم سلسلة لقاءات تناولت شؤونا تربوية وديبلوماسية وثقافية.


تربويا، استقبل الرئيس عون وزير التربية والتعليم العالي اكرم شهيب، واطلع منه على الترتيبات المتخذة هذه السنة لاجراء الامتحانات الرسمية للشهادات اللبنانية، والاوضاع التربوية العامة وتحرك اساتذة الجامعة اللبنانية.


وبعد اللقاء تحدث الوزير شهاب فقال:" تشرفت بلقاء فخامة الرئيس وبحثت معه في موضوع الجامعة اللبنانية في ظل الاضراب الذي دعت اليه رابطة المعلمين. واتمنى ان يصار الى فكّ هذا الاضراب لانقاذ العام الدراسي من اجل طلابنا وهم "جيش لبنان الثاني"، خصوصاً وان خريجي هذه الجامعة لعبوا دوراً كبيراً في تعزيز الاقتصاد والثقافة في لبنان وفي دول اخرى، وبالتالي ان الحفاظ على هذه الجامعة واجب، ومطالب المعلمين محقة طبعاً."


واضاف: " ان رأي فخامة الرئيس ورأيي ايضاً ان هناك بعض النقاط التي يمكن الوصول الى حل لها، واخرى تحتاج الى نضال متواصل من اجل تحقيقها، وتوقيت الاضراب يأتي قبيل انتهاء العام الدراسي. سأقوم بجولة اليوم للقاء دولة الرئيس نبيه بري ودولة الرئيس سعد الحريري لبحث موضوع الجامعة على امل التوصل الى توافق حول بعض المطالب المحقة، علّ السنة الدراسية تنتهي على خير وقد اصبحنا على ابواب الايام الاخيرة للعام الدراسي فيما لم يتم انهاء نصف المناهج، وهو ما يدفعنا الى تكثيف المناهج للانتهاء من هذا الملف. نحن نتقدم بخطوات نحو رابطة المعلمين، ونأمل ان تقوم الرابطة بخطوات مماثلة كي نصل الى حل وسطي."


سئل: ماذا عن الامتحانات الرسمية؟


اجاب: غداً ستبدأ الامتحانات بعد ان انجزت كل التحضيرات، وستكون جدية ومنضبطة وعادية، انطلاقاً من قلب حريص على اولادنا وعلى هدوء الامتحانات كي يأخذ التلميذ المجتهد حقه، وكي يطمئن الاهل الى ان ولدهم موجود في المكان السليم ايضاً.


وهنا ارغب في توضيح مسألة اساسية جداً نواجهها اليوم، وهي ان عدداً من المدارس غير المرخص لها والتي لم تقدّم لوائحها، تطالبنا منذ الامس بأن يشارك تلامذتها في الامتحانات، وهذا امر لا يجوز. ولكن من اجل التلاميذ، سنخوّلهم المشاركة في دورة اخرى، انما توجهي هو لاقفال كل مدرسة غير مرخّص لها ولم تنجز تقديم اوراقها، من اجل الحفاظ على المستوى المطلوب وعلى المدرسية الرسمية وعلى الطلاب كي لا يتم ابتزازهم من مدارس تجارية.


سئل: هل هذه المدارس مسؤولة عن التحرك الحاصل حالياً امام الوزارة؟


اجاب: هناك 6 او 7 مدارس لا تملك ترخيصاً، وهو وضع قديم وقد اعتادوا القيام بنفس التحرك كل عام قبل موعد الامتحانات الرسمية ويفرضون مشاركة طلابهم في الامتحانات، وهذا امر لا يجوز ولن يحدث في ظل هذا العهد وهذه الوزارة. اشدد على اعطاء فرصة ثانية من اجل الطلاب، ولكننا سنعمد الى محاسبة المدارس.


سئل: هناك مدارس تمتنع عن اعطاء وثائق ترشيح الى الطلاب بسبب عدم تسديد الاقساط؟


اجاب: هناك قرار بتمكين اي طالب يتعرض لموقف مماثل، من الحصول على بطاقة ترشيح من الوزارة، لان حق العلم مصان لهذا الطالب، وعلى المدرسة اصلاً ان تسلّمه البطاقة.


للمدرسة حق في مطالبة الاهل بحقوقها المالية لانها مسألة تعاقدية، ولكن للطالب حق في العلم والحصول على بطاقة الترشيح، وقد اصدرنا تعميماً في هذا الخصوص، على المدارس ان تلتزم به.


المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان
ديبلوماسيا، استقبل الرئيس ��ون في حضور وزير الدولة لشؤون رئاسة الجمهورية سليم جريصاتي، المنسق الخاص للامم المتحدة في لبنان السيد يان كوبيتش مع وفد ضم السيدتين ستيفاني خوري ولينا القدوة، حيث اطلع المسؤول الاممي رئيس الجمهورية على نتائج الاجتماع الذي عقد في نيويورك بين الامين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريس والممثلين الشخصيين للامين العام، والذي خصص لعرض عمل المنسقين الدوليين في عدد من دول العالم ومنها لبنان.


وتطرق البحث خلال اللقاء الى التعاون القائم بين لبنان والامم المتحدة، وملف النازحين السوريين في لبنان وتطورات مسألة ترسيم الحدود البرية والبحرية الجنوبية في ضوء المبادرة التي يتولاها السفير ديفيد ساترفيلد.


سفير سلوفينيا
ديبلوماسيا ايضا، استقبل الرئيس عون سفير سلوفينيا المعتمد في لبنان ايغور يوكيتش لمناسبة انتهاء مهامه الديبلوماسية في لبنان. وقد شكره رئيس الجمهورية على الجهود الذي بذلها لتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين، وتمنى له التوفيق في مهامه الجديدة.


الرسام فؤاد طنب
وفي قصر بعبدا، الفنان الرسام فؤاد طنب الذي عرض للرئيس عون النشاطات الفنية التي يقوم بها. وقد رافق الفنان طنب عدد من افراد عائلته الناشطين في دنيا الاغتراب في الولايات المتحدة الاميركية.